• أكاذيب حول التوحد لدى الأطفال
    د . وليد نادى   -   2016-04-25
    عدد القراءات : 6854


     احتفل العالم منذ أيام باليوم العالمى للتوحد  Autismوتم اضاءة العديد من المبانى الشهيرة فى العالم باللون الازرق ؛ وذلك لتسليط الضوء على مشكلات وقضايا تلك الفئة فى المجتمع . التوحد اضطراب نمائى يصيب الأطفال خلال الثلاث سنوات الأولى من حياتهم ، ويتجلى اثره فى مشكلات اللغة والنطق والتواصل والسلوكيات النمطية والتفاعل الاجتماعى . وليس معروفاً – حتى هذه اللحظة – أسباب أو علاج التوحد بشكل قاطع . ولقد انتشرت – مؤخراً - خاصة فى الدول العربية ومصر العديد من الخرافات والأكاذيب حول هذا الاضطراب والمتاجرة بالالم ومعاناة أولياء امور الأطفال ذوى التوحد فى ظل غياب دور الدولة بشكل كبير فى مجابهة ذلك وتوفير الدعم الدعم والتأهيل الطبى والنفسى والتربوى والاجتماعى لهؤلاء الاطفال وذويهم . ومن هذه الاكاذيب أن التوحد يعد مس شيطانى أو نتيجة لجن وبعض اولياء الامور توجهوا بالفعل لبعض المشعوذين والدجالين ، وهناك ما يروج أن التوحد ناتج عن مشاهدة الطفل لأفلام الكارتون فى الوقت الذى يصاب العديد من الأطفال بإضراب التوحد وقد لا يكون لديهم تلفاز فى الأساس. والبعض يروج للحمية الغذائية من خلال حرمان الطفل من الأطعمة والأغذية التى تحتوى على مادتى الجلوتين والكازين واثره فى علاج التوحد فى حين أن الحمية الغذائية غير  مجدية مع كل الأطفال وقد أعلنت أيضاً الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أنه ليس هناك سند علمى يؤكد أهمية اتباع تلك الحمية الغذائية لأطفال التوحد أو نقص الانتباه وفرط الحركة والنشاط. وهناك من يعالج التوحد من خلال بعض الوصفات البلدية وهى  عبارة خليط من بعض المواد التى يتناولها الطفل لمدة اسبوعين فقط ويتماثل للشفاء كما يدعون ! أما عن اخر تقليعه فهى علاج التوحد من خلال الاكسجين المضغوط والذى وصلت سعر الجلسة فيه إلى ما يقرب من اربعمائة جنية ومدة حجز تصل إلى ثلاث سنوات ! فى حين أن منظمة الغذاء والدواء الامريكية أكدت على أن العلاج بالاكسجين المضغوط لم يثبت سريرياً وأنه غير فعال . كل هذا ونحن فى مصر مشغولون بإقامة الحفلات وإضاءة المبانى باللون الازرق ،هذا التقليد البغيض للغرب بأى شىء نحتفل -وإن كنت لا ابخث ما بذل ويبذل من جهد - ولكن الغرب قدموا الكثير ومازال يقدمون ، أما نحن فتركنا هؤلاء الأطفال وذويهم فريسة لأطماع الجهلة والمشعوذين وأنصاف العلماء والمتخصص

            

     باحث بكلية الدراسات العليا للتربية
    جامعة القاهرة
    ومدير الاكاديمية المصرية للتربية الخاصة
  • أضف تعليق
    اسمك *

    البريد الالكتروني

    المدينة

    المعلومات المرسلة *