• أمريكي بدون ذراعين يصلح السيارات
    معاق نيوز   -   2011-06-23
    عدد القراءات : 2319


    بالرغم من أن الشاب الأمريكي مات ستوتزمان (28 عاما) وصل إلى الدنيا بدون ذراعين؛ إلا أنه برع في مجال ميكانيكا السيارات، واحتراف رياضة الرماية.

    فقد استطاع مات في تحويل أصابع قدميه إلى أداة طيعة تقوم بمهام معقدة، إلى درجة أنه صار قادرا على تغيير إطار السيارة بمفرده في عدة دقائق.

    وفي منزله الواقع بولاية إيوا؛ يقوم مات بعملية تغيير الإطار كاملة فيرفع السيارة باستخدام الرافعة، ثم يبدأ في فك صواميل العجلة واحدة تلو الأخرى قابضا على الأدوات اللازمة لذلك بأصابع قدميه. بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

    وحاول مات عاشق السيارات الذي ولد دون أطراف أن يتعلم قيادة السيارة عندما كان عمره 16 عاما مثل باقي أصدقائه الأصحاء؛ إلا أنه فشل، ولكنه لم يستسلم، فقد نجح بعد عامين من المحاولات الجادة في الحصول على رخصة القيادة.

    ويستخدم مات قدمه اليمني في تشغيل مؤشرات وإضاءة السيارة، بينما يستخدم قدمه اليسرى في تشغيل الفرامل والدواسات.

    بطل في الرماية

    وإلى جانب تخصصه في ميكانيكا السيارات؛ جذب مات وهو أب لطفلين الانتباه الدولي إليه بعد أن أصبح مؤهلا للانضمام لفريق المعاقين الوطني الأمريكي للرماية.

    ومن المقرر أن يسافر في يوليو/تموز المقبل إلى إيطاليا للمشاركة في إحدى البطولات، وفي حال صار مؤهلا سوف يمثل بلاده في لندن عام 2012.

    ويوضح مات أن أول مرة أمسك فيها بسهم وقوس كان عمره 16 عاما، مؤكدا أن رغبته في أن يصبح "الأفضل في العالم" تعطيه دافعا لتحقيق النجاح.

    شعور بالفخر

    وفي تعليقها على حالة نجلها تقول "جين" بفخر: "مات يغضب بشدة عندما يعامله من لا يعرفه كشخص معاق. مات لا يرى نفسه معاقا".

    وتشير جين إلى أن "مات يحب صيد الحيوانات والأسماك. والمعسكرات وركوب القارب وقضاء الأوقات مع أسرته. يؤدي مهامه بقدرات غير عادية وأساليب فريدة".

    mbc.net

  • أضف تعليق
    اسمك *

    البريد الالكتروني

    المدينة

    المعلومات المرسلة *